--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

تواصل بلدية بني عمرو منذ ساعات الحرق الأولى بشمال محافظة تنومة، وعلى حدودها الإدارية مع محافظة النماص، إخماد النيران المندلعة في الغابات، بمعداتها وكوادرها إلى جانب الجهات المختصة والمشاركة.

وقال رئيس بلدية بني عمرو المهندس عبدالهادي المسردي، إنه بتوجيه من أمين منطقة عسير، الدكتور وليد الحميدي، تم تشكيل فريق دعم فور تلقي الخبر منتصف الليل، تضمن 48 عاملاً وأربعة موظفين سعوديين، مستعينين بآليات من صهريج ماء وشيول وشاحنتين وسيارات دفع رباعي، ومعدات يدوية لجز العشب وإخماد الحرائق.

وباشرت البلدية، ممثلة في هذا الفريق أعمال الإطفاء ضمن منظومة فرق مكافحة الحريق التي يرأسها الدفاع المدني لمحاولة عزل الحريق لعدم امتداده للمنازل المجاورة ومكافحته وفق الخطة المعدة من المختصين.

وأشاد “المسردي”، بجهود الجهات الحكومية المشاركة والمتطوعين، موضحًا أن أبرز المصاعب التي واجهت الفرق في صعوبة ووعورة التضاريس، وعدم وجود طرق داخل الغابات الجبلية ونشاط الرياح، واستمرار العمل على مدار اليوم والساعة، والذي يقتضي تدوير الكادر المشارك حتى إخماد الحريق، متمنيًا من الله، السلامة والأجر والمثوبة للمشاركين، ورحمة الله وسلامه للعباد والبلاد أجمعين.

التعليقات مغلقة.