--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

(أعياد شعبة نصاب قديما وحديثا من أجمل أعياد المنطقة)

كتبه ( عبدالله سلطان)

إعتدنا في مدينة شعبة نصاب من عهد الآباء والأجداد بشعبة نصاب على التواصل الإجتماعي بين الأهالي في الأعياد والمناسبات وغيرها حيث في السنوات الماضية قبل نحو أكثر من ثلاثون عاما قبل ظهور الهاتف الجوال ووسائل التواصل الإجتماعي كانت المعايدات في جامع الشعبة القديم بعد صلاة العيد مباشرة وكان خطيب الجامع في تلك الأيام الشيخ محمد الضبعان رحمه الله وبعد المعايدة في الجامع يتم توجه الجميع لمعايدة ذويهم في منازلهم والذهاب بعدها مباشرة إلى الأمارة بالشعبة لمعايدة الشيخ/ سعد بن جارد رحمه الله واسكنه فسيح جناته، وتناول مناسبة العيد فبفضل الله سبحانه من تلك الأيام إلى أعيادنا حاليا والجميع على إجتماع واحد وتواصل فيما بينهم حضور صلاة العيد والمعايدة فيما بينهم ومعايدة ذويهم في منازلهم والذهاب لسعادة رئيس مركز امارة الشعبة الأستاذ سلطان بن سعد الجارد حفظه الله ووفقه للمشاركة في معايدة المواطنين وتناول مناسبة العيد مع العلم أن بعض الأعياد في شعبة نصاب يشتركون جماعيا كالجار مع جاره والأقارب مع أقاربهم عيدهم واحد سواء تقديمه غداء أو عشاء مع العلم أن الدواوين في شعبة نصاب في الأعياد وغير الأعياد مفتوحة على الكرم والتواصل والمحبة والألفة فيما بينهم وغير مستغرب عليهم، مع العلم يأتون بعض من أقارب الأهالي في شعبة نصاب من دولة الكويت ومن منطقة حائل ومن محافظة رفحاء ومحافظة حفرالباطن لمشاركة أعياد شعبة نصاب الجميلة والإجتماعية.

 

التعليقات مغلقة.