--------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------------

فتحت السلطات التركية اليوم تحقيقاً في كيفية السماح للداعية السعودي محمد العريفي بإلقاء خطبة الجمعة في مسجد بمدينة طرابزون السياحية التي يقضي فيها عطلته.

وحسب ما ورد في وكالة جيهان التركية اليوم أن نائب مفتي المدينة، أحمد طوق دمير تقدّم بشكوى مطالباً السلطات بالتحقيق في الواقعة حتى لا يستغل العريفي المثير للجدل بسبب مواقفه وأرائه خاصة أنه معروف بسوابقه التي دفعت دولاً مثل انجلترا وسويسرا إلى منعه من دخول أراضيها، وذلك حسب قوله.

وأوضحت مصادر للوكالة أن النائب السابق لحزب العدالة والتنمية عن مدينة طرابزون، عاصم أيكان، حضر خطبة العريفي بالمدينة، التي دفعت بالسلطات الدّينية إلى تقديم شكوى، بسبب مخالفة العريفي القانون التركي في هذا المجال.

ونقلت الوكالة عن صحيفة طرف التركية، أن نائب مفتي المدينة، أحمد طوق دمير، وجَّه باتخاذ الإجراءات اللاّزمة للتحقيق في الواقعة المخالفة للقانون.

التعليقات مغلقة.